حقوق الصورة تعود لـ: 
Festival International du Film de Marrakech

 

اعتُبرت حركة إقفال دور السينما مؤخراً في القارة الأفريقية على أنها نهاية لحقبة؛ لكن إذا نظرنا بشكل أعمق، نلاحظ أن هذه المرحلة ليست نهاية، بل على العكس.

نقاش طاولة مستديرة بعنوان "جماهير السينما حول القارة الأفريقية: استراتيجيات ووجهات نظر"، أقيم في الخامس من ديسمبر/ كانون الأول وذلك في إطار "ورش الأطلس"، إذ جمع هذا النقاش نور الصافوري، باحثة ومحررة كتاب "رصد جماهير السينما: مصر" (ناس)، قيس زايد (مدير قاعة، سينيمدار)، مالك علي يحيى (موزع أفلام، م. د. سيني)، وأدارت النقاش رشا سلطي.

 

تضمنت الجلسة نقديم نور الصافوري للدراسة المنشورة حديثاً من قبل "ناس" ، رصد جماهير السينما: مصر .